حفل تأبين للشهيد كمال أبو وعر في نابلس

نابلس-"القدس"دوت كوم- عماد سعادة– نظم نادي الاسير بالتعاون مع هيئة شؤون الاسرى والمحررين في محافظة نابلس وعموم الحركة الاسيرة، اليوم الاثنين، مهرجان تأبين للشهيد كمال ابو وعر في ميدان الشهداء وسط مدينة نابلس، وذلك بحضور والد الشهيد وافراد من عائلته والذين تم تكريمهم خلال المهرجان.

وتحدث عريف المهرجان مازن الدنبك عن مناقب الشهيد ابو وعر الذي كان محكوما بالسجن 6 مؤبدا وخمسين عاما وقضى خلف القضبان مدافعا عن وطنه وقضية شعبه.

والقى فادي عبده كلمة باسم حركة "فتح" اكد فيها ان شعبنا باق على عهد الشهداء، مشيدا بتضحيات الشهيد ابو وعر الذي انتصر لكرامة حرائر فلسطين في الوقت الذي اغمض فيه العالم عيونه عن كرامتهن. واضاف بان الجميع يحارب اليوم نضال شعبنا، علما انه لا يوجد ما يعيب هذا النضال كما انه لا يوجد اي سبب لحرماننا من هذا الحق المشروع.

والقى روحي مرمش كلمة باسم الحركة الاسيرة والاسرى المحررين، أشار فيها الى المؤامرات الكونية التي تحاك ضد شعبنا الفلسطيني ومقدساتنا الاسلامية والمسيحية، مؤكدا المضي على درب الثورة والشهداء في مواجهة المؤامرات والدفاع عن حقوق شعبنا.

واكد التفاف شعبنا، رغم الجوع والحصار، حول قيادته وعلى رأسها الرئيس محمود عباس الذي وقف متسلحا بارادة شعبه مدافعا عن حقوقنا المشروعة غير ابه بالتهديدات الامريكية والاسرائيلية.

والقى مدير نادي الاسير في المحافظة رائد عامر، كلمة رحب فيها بعائلة الشهيد ابو وعر.واشار الى ان الشهيد رحمه الله قد استشهد وهو يطالب بمساندة الاسرى المرضى وعدم تركهم فريسة سهلة امام أنياب الاحتلال.

واضاف بان 226 قد استشهدوا داخل سجون الاحتلال، وما زال الاحتلال يحتفظ بجثامينهم ويرفض تسليمها وهو امر مخالف لكل الاعراف والمواثيق الدولية. وطالب عامر احرار العالم بعدم التخلي عن قضية الاسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال وفي مقدمتهم الاسرى المرضى.

بدوره، القى والد الشهيد كمال ابو وعر كلمة باسم العائلة، ثمن فيها هذه الوقفة الاصيلة لجماهير محافظة نابلس التي لم تتوان يوما عن تكريم الشهداء ومعاملتهم بما يليق بهم. ودعا الى الالتزام بوصايا ابنه الشهيد كمال الذي استشهد وهو يدعو الى الوحدة والتلاقي.

وفي نهاية المهرجان، قام منظموه بتكريم عائلة الشهيد ابو وعر، كما قاموا بتكريم مدير هيئة شؤون الاسرى في المحافظة سامر سمارة بمناسبة انتهاء مهام عمله.