سجن روسي 13 عاماً لمحاولته بيع معلومات عسكرية للمخابرات الامريكية

موسكو - "القدس" دوت كوم- (د ب ا)-أعلنت الاستخبارات الروسية اليوم الجمعة عن صدور حكم بالسجن لمدة 13 عاما بحق موظف كان يعمل في المجمع الصناعي العسكري الروسي في مدينة بريانسك، وذلك بعدما اعتقلته بتهمة محاولة نقل المعلومات إلى جهات خارجية.

وأصدرت الاستخبارات الروسية بيانا قالت فيه إن "المدعو يوري يشينكو عمل في المجمع الصناعي العسكري الروسي في منطقة سيفيرومورسك التي كانت تقوم بصناعة الأساطيل والسفن للبحرية الروسية، وبعد رصد ومتابعة دقيقة تبين أنه حاول بيع معلومات عسكرية لدول أجنبية"، بحسب وكالة سبوتنيك للأنباء الروسية.

وأضاف بيان جهاز الاستخبارات الروسي: "حاول يشينكو عام 2019 التواصل مع المخابرات المركزية الأمريكية لبيعهم معلومات ومستندات سرية قام بنسخها خلال بين عامي 2015 و2017".

وتابع البيان: "وبعد متابعة حثيثة وخلال محاولته تسليم المعلومات السرية إلى المخابرات الأمريكية نجح الجهاز الروسي باعتقاله في منطقة بريانسك المتاخمة لأوكرانيا وبيلاروس".

وأدانت محكمة بريانسك الإقليمية يوري يشينكو بتهمة الخيانة العظمى وحكمت عليه بالسجن 13 عاما مع الاشغال الشاقة.

يذكر أن أنشطة التجسس التي تقوم بها كل من روسيا والولايات المتحدة على بعضهما البعض تعود إلى زمن بعيد، وتشمل جميع المجالات السياسية والاقتصادية. ويبقى العنصر البشري عنصرا هاما، يعتمد عليه البلدان بالرغم من توافر تكنولوجيا المعلومات والتجسسس.