فيفا يمنح جوائز "الأفضل" في 17 كانون الأول المقبل

لوزان (سويسرا)"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الجمعة عن إقامة حفل توزيع جوائز "الأفضل" افتراضياً في 17 كانون الأول المقبل، بعدما كان مقرراً مبدئياً في أيلول الماضي، وتم تأجيله جراء تفشي جائحة كورونا المستجد.

وسيحصل خليفتا الأرجنتيني ليونيل ميسي والأميركية ميغان رابينو اللذين توجا العام الماضي بلقب أفضل لاعب ولاعبة في لا سكالا في ميلانو الإيطالية، على جائزة بطعم الكرة الذهبية بما أن جائزة الكرة الذهبية التي تمنحها مجلة "فرانس فوتبول" عادة منذ العام 1956 في كانون الأول من كل عام، ألغيت هذه السنة نظرا للظروف التي فرضها فيروس كورونا المستجد.

وقال الاتحاد الدولي في بيان إنه "بعد الاستئناف الآمن للمنافسات، بفضل مزيج من العمل الجاد والتضامن في رياضتنا، أصبحت كرة القدم مصدراً نادراً للراحة والفرح بالنسبة لكثيرين، لذلك من المهم أن يكرم فيفا هذه الإنجازات في هذا العام الاستثنائي".

وإلى جانب جائزة أفضل لاعب في العام، سيمنح فيفا أيضاً جائزة أفضل حارس مرمى ومدربين (رجال وسيدات)، بالإضافة إلى جائزة بوشكاش لأجمل هدف وجائزة اللعب النظيف.

وسيتم اختيار الفائزين من خلال تصويت قادة ومدربي المنتخبات الوطنية، ومجموعة تضم أكثر من 200 صحافي، بالإضافة إلى مشجعين تستطلع آراؤهم عبر الإنترنت بين 25 تشرين الثاني و9 كانون الأول.

ومنحت الجوائز الرئيسية العام الحالي حتى الآن من قبل الاتحاد الأوروبي للعبة (ويفا) الذي توج في الأول من تشرين الأول المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي الفائز بالنسخة الأخيرة من دوري أبطال أوروبا مع بايرن ميونيخ الألماني، إضافة إلى الدنماركية برنيل هاردر المنتقلة صيفاً من فولفسبورغ الألماني إلى تشلسي الإنكليزي.