تراجع أسعار المستهلكين في اليابان لأدنى مستوى منذ مارس 2011

طوكيو - "القدس" دوت كوم- (د ب أ) - تراجعت أسعار المستهلكين في اليابان بنسبة 7ر0% على أساس سنوي في تشرين أول/أكتوبر، لتسجل أكبر انخفاض منذ آذار/مارس 2011، ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى برنامج لدعم السفر الداخلي، حسبما أظهر تقرير حكومي اليوم الجمعة.

وانخفضت رسوم الإقامة بنسبة 1ر37% مقارنة بالعام السابق بعد أن أطلقت الحكومة حملة ترويج للسفر في تموز/يوليو لتنشيط صناعة السياحة والاقتصادات المحلية المتضررة بشدة من جائحة فيروس كورونا.

واستقر مؤشر المستهلكين الأساسي، الذي يستثني الأطعمة الطازجة، عند 3ر101 مقابل أساس قدره 100 نقطة لعام 2015، بحسب وزارة الشؤون الداخلية والاتصالات.

وتسبب الانخفاض الحاد في التضخم في انتكاسة لحكومة رئيس الوزراء يوشيهيدي سوجا، حيث كان بعيدا عن هدف التضخم البالغ 2% الذي حدده بنك اليابان المركزي منذ أكثر من سبع سنوات.

وبدأ البنك المركزي في تطبيق تدابير التيسير النقدي الصارمة في عام 2013 لدعم الاقتصاد والتغلب على الانكماش، الذي عانت منه البلاد لأكثر من عقد.

وكان البنك قال الشهر الماضي إنه يتوقع انخفاض أسعار المستهلكين بنسبة 6ر0% في العام المالي الحالي المنتهي في آذار/مارس 2021، بعد تقديرات بتراجع قدره 5ر0% في تموز/يوليو.