فلسطين تعيد سفيريها إلى الإمارات والبحرين

رام الله - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) - أعلن مصدر دبلوماسي فلسطيني الأربعاء، أن السلطة الفلسطينية قررت إعادة سفيريها إلى الإمارات والبحرين بعد استدعائهما قبل نحو شهرين للتشاور عقب توقيعهما اتفاق تطبيع العلاقات مع اسرائيل.

وقال المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه لوكالة أنباء "شينخوا"، إنه بعد التشاور في القيادة الفلسطينية جرى اتخاذ قرار بعودة السفيرين إلى أبوظبي والمنامة وأن هذا الوقت يكفي لإيصال رسالة الاحتجاج للدولتين.

وذكر المصدر أن الاستدعاء للسفيرين الفلسطينيين كان بغرض التشاور وإيصال رسالة احتجاج ولم يكن سحب نهائي، كما أن السفارتين كانتا تعملان بشكل طبيعي.

وبحسب المصادر فإنه بناء على توجيهات وتعليمات الرئيس محمود عباس جرى اتخاذ القرار بعودة السفيرين، ووصل سفير فلسطين لدى البحرين فعلًا إلى المنامة بينما قد يصل اليوم الخميس أو بعد غد الجمعة السفير إلى الإمارات.

وقررت السلطة الفلسطينية في 13 أيلول/ سبتمبر الماضي استدعاء السفير الفلسطيني لدى أبوظبي احتجاجًا على إعلان البيان الثلاثي الأمريكي الإسرائيلي الإماراتي، بتطبيع العلاقات الإسرائيلية - الإماراتية، واتخذت الخطوة نفسها لاحقًا بعد تطبيع البحرين العلاقات مع إسرائيل.

في هذه الاثناء، أقامت سفارة فلسطين لدى البحرين، في مقرها بالعاصمة المنامة، بيت عزاء لأمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، وكان في استقبال المعزين بحسب بيان صدر عن السفارة، سفير فلسطين لدى البحرين خالد عارف، فيما أمّ بيت العزاء شخصيات رسمية وأعضاء من مجلسي النواب والشورى والسفراء العرب وعدد من السفراء الأجانب.