مسيرة مركبات في قلقيلية لمناسبة ذكرى الاستقلال

قلقيلية-"القدس"دوت كوم- مصطفى صبري- نظمت حركة فتح إقليم قلقيلية والقوى الوطنية ومؤسسات محافظة قلقيلية مسيرة مركبات جابت شوارع المدينة بمناسبة إعلان وثيقة الاستقلال الـ32.

وشارك في المسيرة اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، امين سر حركة فتح محمود ولويل، وممثلو القوى والفصائل الوطنية في المحافظة، وقائد المنطقة العميد غازي بشارات ومدراء الأجهزة الأمنية، وفعاليات رسمية وشعبية من المحافظة.

وفي كلمته خلال المسيرة حيا المحافظ صمود شعبنا واكد على حقوقه المشروعة في الحرية والاستقلال واقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وأشار الى ان القضية الفلسطينية والشعب الفلسطيني في ذكرى اعلان وثيقة الاستقلال يواجه تحديات كبيرة وفي مقدمتها المؤامرات التي تحاك للنيل من ثوابتنا اضافة الى فيروس كورونا المستجد الذي يعصف بالعالم.

وحيا المحافظ صمود المرابطين في القدس وكافة المناطق الذين يتصدون لإجرام الاحتلال وقطعان مستوطنيه، وأدان تهافت بعض الدول على التطبيع، معتبرا ذلك خيانة وتنازل عن حقوق ليس لهم بها أي صلة، داعيا الإدارة الأميركية الجديدة إلى إلغاء كل ما صدر عن الرئيس المنتهية ولايته من قرارات تخص مدينة القدس واللاجئين وإغلاق مكتب منظمة التحرير في واشنطن.

بدوره استذكر محمود ولويل الشهيد ياسر عرفات الذي اعلن من الجزائر قيام دولة فلسطين، مجددا التأكيد على المضي على درب ياسر عرفات لتحقيق الاهداف التي ناضل من اجلها، وأكد الالتفاف حول القيادة الفلسطينية ممثلة بالرئيس محمود عباس، وحيا ثباته وصموده في وجه المؤامرات والضغوطات.

ودعا الولويل شعبنا الفلسطيني وقواه الحية إلى تمزيق صفحة الانقسام الأسود بالوحدة الوطنية والمباشرة بإنجاز برنامج وطني مقاوم يتم التوافق عليه"، فيما وجه التحية الى ابناء المحافظة وفعالياتها الرسمية والشعبية الذين شاركوا في المسيرة والتزموا بتعليمات السلامة العامة.