بطولة ايطاليا: أتالانتا يعود الى نغمة الانتصارات وإنتر يتعثر

روما"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -عاد أتالانتا مفاجأة الموسم الماضي، إلى نغمة الانتصارات محلياً بفوزه على مضيفه كروتوني في المرحلة السادسة من بطولة إيطاليا لكرة القدم السبت، ليرتقي موقتا الى المركز الثاني، في حين تعثر انترميلان على ارضه امام بارما المتواضع باكتفائه بالتعادل معه 2-2.

واستعاد اتالانتا بالتالي توازنه بعد خسارتين متتاليتين امام نابولي 1-4 ثم امام سمبدوريا على ارضه 1-3 في المرحلتين السابقتين، فرفع رصيد الى 12 نقطة متخلفا بفارق نقطة واحدة عن ميلان المتصدر.

وبعد ان اضاع موريل انفرادا بحارس كروتوني الذي تصدى لمحاولته ببراعة مطلع المباراة، تلقى كرة على مشارف المنطقة فاستدار على نفسه واطلقها داخل الشباك (26)، وسرعان ما اضاف الهدف الثاني بتسديدة خادعة زاحفة من حدود منطقة الجزاء (38).

ورد كروتوني بهدف سجله النيجيري نوانكوو سيمي قبل نهاية الشوط الاول بخمس دقائق.

وترك مورييل الذي سجل 18 هدفا الموسم الماضي في الدوري على الرغم من مشاركته في 10 مباريات اساسيا فقط، مكانه في خط المقدمة الى مواطنه دوفان زاباتا في مطلع الشوط الثاني من دون ان تتغير النتيجة.

وتنتظر اتالانتا مواجهتان من العيار الثقيل الاسبوع المقبل حيث يلتقي مع ليفربول الانكليزي في دوري ابطال اوروبا قبل ان يواجه انترميلان محليا.

على ملعب سان سيرو، خاض انترميلان الذي لعب في غياب هدافه البلجيكي روميلو لوكاكو المصاب، تجربة غير منتجة قبل مواجهته المرتقبة مع ريال مدريد الاسباني في دوري الابطال الاسبوع المقبل بسقوطه في فخ التعادل على ارضه امام بارما 2-2.

وكان انترميلان في طريقه الى التعرض لخسارته الثانية هذا الموسم محليا بعد سقوطه في مباراة الدربي امام جاره ميلان 1-2، عندما تخلف 1-2 حتى الوقت بدل الضائع قبل ان ينقذه جناحه الكرواتي ايفان بيريشيتش بتسجيله هدف التعادل في الرمق الاخير.

وكان انترميلان الطرف الافضل وسيطر على مجريات اللعب بنسبة كبيرة لكن بيريشيتش اطلق كرة فوق العارضة ثم اضاع الظهير الايمن المغربي اشرف حكيمي فرصة سهلة من مسافة قريبة في الشوط الاول.

وتقدم بارما بهدفين سجلهما مهاجمه العاجي جيرفينو في الدقيقتين 46 من تدسدية على الطاير و61 بعد تمريرة بينية من سيموني اينغليزي، وهما الهدفان الاولان له هذا الموسم، قبل ان يقلص الكرواتي الاخر مارسيلو بروزوفيتش الفارق بعدها بثلاث دقائق ثم قال بيريشيتش كلمته الاخيرة بكرة رأسية اثر ركلة حرة من الصربي الكسندر كولاروف.

واثارت القرارات التحكيمية سخطا لدى مسؤولي انترميلان ويبدو ان مدربه انطونيو كونتي قاطع المؤتمر الصحافي الذي يلي المباراة، في حين صب المدير الرياضي بيبي موراتا جام غضبه على تقنية مساعد التحكيم بالفيديو بقوله بعد عدم احتساب ركلة جزاء لصالح فريقه اثر اعاقة لبيريشيتش داخل المنطقة "من واجبنا ان نحتج على قرارات الحكام. انه سبيلنا الوحيد للاعتراض لاننا لا نملك اي وسيلة اخرى لاسماع صوتنا".

واضاف "لقد لاحظنا بان +في ايه ار+ لا يتدخل الا لدى حصول خطأ واضح لكن اليوم كان ثمة ركلة جزاء واضحة وبالتالي يتعين على الحكم ان يتنبه لهذا الامر او اللجوء الى +في ايه ار+".

وتابع "لا يمكن استعمال تقنية مساعد التحكيم بالفيديو جزئيا لأن ذلك سيرتد سلبا على الجميع ويخلق نوعا من عدم المساواة. بعد مرور 6 مراحل، نعتقد بأنه من حقنا القيام بهذه التعليقات".

ورفع انترميلان رصيده الى 11 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطتين عن جاره ميلان المتصدر الذي يحل ضيفا على اودينيزي الاحد.