مقتل سيدة ورجل بالرصاص في باقة الغربية واللد

رام الله - "القدس" دوت كوم - لقيت سيّدة في باقة الغربية، ورجل في اللد حتفهما في حوادث إطلاق نار داخل الخط الأخضر يوم أمس الأربعاء.

وبحسب وسائل إعلام عبرية فإن شخصين استهدفا ابن المغدورة عايدة أبو حسين البالغ من العمر (17 عامًا) وأطلقا النار على سيارتها فقتلت فيما نجا ابنها، وذلك خلال تواجدها قرب منزلها في باقة الغربية، علمًا أنها تبلغ من العمر (47 عامًا).

وأشارت وسائل إعلام عبرية إلى أن ابنها نجا من عدة محاولات لقتله مؤخرًا.

والليلة الماضية أيضًا، قُتل جمعة عيسى الوحواح (42 عامًا) وأصيب شخص آخر بجروح طفيفة، جراء تعرضهما لإطلاق النار في مدينة اللد.

وكان رئيس بلدية اللد هدد في بيان بترحيل عائلات الإجرام من المدينة في حال استمرار انزلاق الأوضاع.

وبحسب المركز العربي لمجتمع آمن "أمان" فإنه ومنذ مطلع العام الجاري قُتل 83 عربيًا بينهم 66 رجلًا و17 امرأة.