تمهيدًا لشرعنتها.. اتفاق أميركي - إسرائيلي بشأن نشاطات المستوطنات

ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- يوقع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، والسفير الأميركي دفيد فريدمان، اليوم الأربعاء، على مجموعة اتفاقيات تتعلق بالنشاطات العلمية وغيرها داخل المستوطنات في مناطق الضفة الغربية والجولان المحتل.

وبحسب موقع واللا العبري وصحيفة جيروزاليم بوست، فإن الحديث يتعلق بتعديل اتفاقيات سابقة خاصة بالنشاطات العلمية خارج تلك المستوطنات، حيث تعتبر هذه أولى الخطوات الرامية للاعتراف الأميركي بالمستوطنات أنها شرعية وأنها مناطق إسرائيلية.

وأشارت ذات المصادر، إلى أن الاتفاقيات المعدلة ستوقع في مستوطنة أريئيل بالضفة، وستشمل تقديم دعم مالي لبحوث علمية بشراكة أميركية - إسرائيلية.

وكانت الاتفاقيات الموقعة سابقًا لا تسمح بتنفيذ مثل هذه المشاريع والأبحاث العلمية داخل مناطق حدود 1967.

وكان فريدمان قال منذ أسابيع لصحيفة يسرائيل هيوم، إن الإدارة الأميركية ترى بأن المستوطنات لا تتعارض مع القانون الدولي وأنها ستقوم بخطوات تؤكد ذلك.