مراسل "يديعوت" يتجول بحرية في موقع عسكري إسرائيلي مهجور بداخله وثائق سرية

ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- نجح يؤاف زيتون المراسل العسكري لصحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، في التجول في موقع عسكري للجيش الإسرائيلي على الحدود الشمالية مع لبنان، تبين أن بداخله وثائق سرية حساسة وخرائط مهمة بدون أي رقابة أو تواجد للجنود بداخله.

وأوضح زيتون في تقرير له بالصحيفة، أنه تجول قبل 3 أشهر في الموقع العسكري المذكور، وأن الرقابة سمحت بنشر التفاصيل اليوم، مشيرًا إلى أنه تجول في الظهيرة ولوقت طويل داخل الموقع العسكري بدون أن يوقفه أحد أو يجد أي عائق يمنعه من ذلك.

وأشار إلى أن الموقع كبير نسبيًا ويحتوي على معلومات شخصية عن كبار الضباط، إلى جانب وثائق عسكرية خطيرة، كما أنه ترك بدون أي حراسة رغم الحذر الأمني الكبير من إمكانية وقوع هجوم على خلفية التوتر الأمني مع حزب الله اللبناني.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي، إن الإجراءات تم تشديدها، فيما قال مسؤولون عسكريون إن الموقع أصبح مجهزًا الآن بالكامل بالحراسة الأمنية اللازمة، وأن الوثائق والخرائط أخرجت على عجل من المكان، وأنه لحظة التصوير كان هناك جنود في مكان مغلق بمواقع خفية في ضوء حالة التغيير الأمني الحاصل بسبب حالة التأهب.