سلفيت: تجريف واقتلاع أشجار زيتون وأوامر بوقف بناء ستاد رياضي

سلفيت- "القدس" دوت كوم- غسان الكتوت- جرفت قوات الاحتلال، اليوم الاثنين، قطعة أرض واقتلعت العشرات من أشجار الزيتون بمدينة سلفيت.

وقال رئيس بلدية سلفيت عبد الكريم زبيدي، إن جرافتان يرافقها عدد كبير من الآليات العسكرية اقتحمت منطقة المراحات غربي المدينة، وجرّفت قطعة أرض تعود ملكيتها للمواطن زياد زهد كانت البلدية قد استصلحتها مؤخراً.

وأوضح أن الجرافات اقتلعت جميع الأشجار في تلك الأرض وعددها 60 شجرة زيتون، بينها عدد من الأشجار المعمرة، واستولت عليها ونقلتها بشاحنات، كما دمرت سلاسل حجرية تم بناؤها خلال استصلاح الأرض.

وأضاف أن سلطات الاحتلال سلمت إخطارات بوقف العمل بمشروع تنفذه بلدية سلفيت لإقامة استاد رياضي دولي وحديقة لذوي الإعاقة بنفس المنطقة.

من جانبه، دان محافظ سلفيت اللواء عبد الله كميل هذا الاعتداء، مبيناً أن سلطات الاحتلال تكثف من ممارساتها العدوانية في الآونة الأخيرة مستغلة الظروف الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني.

وشدد على أن محافظة سلفيت ومؤسساتها المختصة تتابع عن كثب هذه الاعتداءات المتكررة لمواجهتها بكافة الوسائل القانونية والإمكانيات المتاحة، داعياً المواطنين للتمسك بأراضيهم والعمل على استصلاحها والاهتمام بها لقطع الطريق أمام مخططات الاحتلال.