معاريف: مداولات في الليكود لعرض الرئاسة على غانتس والتنازل عن التناوب

ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم- ذكرت صحيفة معاريف العبرية، اليوم الاثنين، أن هناك مداولات داخلية لبعض أعضاء حزب الليكود، تهدف إلى تداول فكرة تولي بيني غانتس زعيم حزب أزرق - أبيض، الرئاسة الإسرائيلية، مقابل التنازل عن التناوب على رئاسة الوزراء مع بنيامين نتنياهو.

وبحسب الصحيفة، فإن هذه الفكرة الإبداعية هدفها منع محاولات المعارضة لتشكيل أغلبية بهدف الإطاحة برئاسة نتنياهو من الحكومة بدون انتخابات.

ووفقًا للاتفاق الائتلافي، فإنه من المفترض في نوفمبر/ تشرين الثاني من العام المقبل، تكون انتهت مدة نتنياهو في الحكومة، ليصبح غانتس هو رئيس الوزراء.

ولم يعرف بعد فيما إذا كان غانتس على استعداد للنظر في هذا الخيار. وفقًا للصحيفة.

وأشارت معاريف، إلى أن جهود المعارضة متواصلة لاستبدال نتنياهو بدون العودة إلى صنادق الاقتراع، وذلك من خلال حشد أصوات لحجب الثقة عن حكومة، وتعيين موشيه يعلون رئيسًا للوزراء.

وتُجمع الأحزاب الإسرائيلية على أن خيار الانتخابات في هذا الوقت عمل غير مسؤول، وتحاول تجنبه بطرق أخرى.