حميد: إرتفاع الإصابات في حوسان سببه رفض عمال الداخل إجراء فحص “كورونا”

بيت لحم-"القدس" دوت كوم- نجيب فراج- قال محافظ بيت لحم كامل حميد، أن إرتفاع عدد الاصابات بفيروس “كورونا” قي قرية حوسان غرب بيت لحم، سببه عزوف الكثير من العمال داخل الخط الأخضر عن إجراء الفحوصات تحسبا من تضرر مصالحهم وارزاقهم.

وكان سريان قرار اغلاق القرية قد بدا مساء امس الخميس ويستمر لمدة اسبوع في محاولة لمحاصرة انتشار الوباء وقال حميد ، إن هناك إجراءات عديدة تم إقرارها للسيطرة على الحالة الوبائية في حوسان، بينها إغلاق المدارس والتحول الى التعلم عن بعد وإغلاق المساجد ومنع الدخول والخروج من القرية.

واضاف انه تم تشكيل طاقم خاص من المجلس ولجنة الطوارئ والسلم الاهلي لمتابعة الحالة الوبائية في القرية واجراء اكبر عدد ممكن من الفحوصات، مشيرا الى انه ونظرا لموقع قرية حوسان الاستراتيجي تم افتتاح عيادة خاصة للكورونا مؤخرا لإتاحة الفحص للمواطنين فيها وفي القرى المحيطة.