إسبانيا تعطي أولوية لاستخدام مساعدات صندوق الاتحاد الأوروبي لمواجهة تداعيات كورونا

باريس - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- قالت وزيرة الاقتصاد الإسبانية ناديا كالفينو اليوم الجمعة، إن بلادها تعطي أولوية للاستفادة من المساعدات المالية التي يوفرها الاتحاد الأوروبي لمواجهة تداعيات جائحة فيروس كورونا قبل التفكير في اللجوء إلى الاقتراض.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن الوزيرة قولها في مؤتمر بالعاصمة الفرنسية باريس، بحضور وزير مالية فرنسا برونو لومير، إنه يجب الحصول على مصادر تمويل الاتحاد الأوروبي المتاحة خلال ثلاث سنوات، لذلك ستركز الحكومة الإسبانية جهودها على استثمار هذا التمويل.

وأشارت الوزيرة إلى أن إسبانيا تستطيع الحصول على مساعدات أوروبية تصل إلى 72 مليار يورو، مضيفة أنه إذا احتاجت الحكومة مزيدا من الأموال لتمويل المشروعات المطروحة في هذه اللحظة فإنها ستلجأ إلى الاقتراض لأن الهدف الأساسي هو تقليل أعباء الدين العام إلى أدنى مستوى ممكن.