وقفات في البيرة وطولكرم والناصرة إسنادا للأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام منذ 86 يومًا

رام الله- "القدس" دوت كوم- مصطفى صبري- نُظمت في مدينة الناصرة في الداخل ومدينتي البيرة وطولكرم وقفات تضامنية مع الأسير ماهر الأخرس (49 عامًا) من سيلة الظهر بجنين والمضرب عن الطعام لليوم الـ86 على التوالي، منذ لحظة اعتقاله بتاريخ 27/7/2020.

وشارك ممثلون عن هيئات رسمية وشعبية ونشطاء وعائلات أسرى ومحررين في الوقفة أمام مقر الصليب الأحمر بطولكرم والبيرة، رافعين صور الأسير ماهر الأخرس ورددوا شعارات مطالبة بضرورة إنقاذ حياة الأخرس، الذي دخل مرحلة الخطر الشديد.

وقال مدير نادي الأسير في طولكرم إبراهيم نمر، إن "الوقفات التضامنية مع الأسير ماهر الأخرس، أصبحت صوته خارج الأسر، فهي لها قيمتها في نصرته في معركة الأمعاء الخاوية ضد اعتقاله الإداري ومحاولة المخابرات الالتفاف على إضرابه من خلال قرار تجميد اعتقاله الإداري".

وفي مدينة الناصرة، نظم نشطاء ومجموعات شبابية في ساحة العين أمس الإثنين، اعتصامًا تضامنيًا مع الأسير ماهر الأخرس.

يشار إلى أن حراكًا فلسطينيًا آخذ بالظهور في قضية إضراب الأسير ماهر الأخرس من خلال استمرار الوقفات التضامنية في معظم المناطق، وكثافة الحضور الإلكتروني على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، حيث أصبحت قضية إضرابه رأيًا عامًا.