تباين في أداء الأسواق الآسيوية بعد البيانات الصينية

كانبرا- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أنهت أسواق المال الآسيوية تداولات اليوم الإثنين، على تباين، حيث قوبلت الآمال بشأن حزمة تحفيز أمريكية جديدة ببيانات تظهر أن اقتصاد الصين نما بأقل من المتوقع في الفترة من تموز/يوليو إلى أيلول/سبتمبر.

وتراجعت الأسهم الصينية بشكل ملحوظ، حيث أضعف التحسن في الإنفاق الاستهلاكي والإنتاج الصناعي احتمالات تبني تدابير تحفيزية كبيرة.

وتراجع مؤشر شنغهاي المركب 23.69 نقطة، بنسبة 0.71% إلى 3312.67 نقطة.

وسجلت الأسهم اليابانية مكاسب قوية، حيث قفز مؤشر نيكي القياسي 260.50 نقطة بنسبة 1.11% إلى 23671.13، بينما أغلق مؤشر توبيكس الأوسع نطاقا على ارتفاع بـ1.25% عند 1637.98.

وسجلت الأسهم في سول مكاسب متواضعة لتنهي سلسلة خسائر استمرت أربع جلسات. وارتفع مؤشر كوسبي القياسي 5.21 نقطة أو بنسبة 0.22% إلى 2346.74 نقطة.

وسجلت الأسواق الأسترالية أعلى مستوى لها في سبعة أشهر وسط تخفيف قيود كورونا في فيكتوريا.

وأنهى مؤشر إس أند بي/إيه.إس.إكس 200 مرتفعا بـ 52.60 نقطة بنسبة 0.85% عند 6229.40 وهو ما يمثل أعلى مستوى جديد بعد انهيار السوق في آذر/مارس. كما ارتفع مؤشر "أول أورديناريز" الأوسع نطاقا بـ50.60 نقطة بنسبة 0.79% إلى 6435.60 نقطة.