وقفة تضامنية مع الأسير الأخرس أمام الصليب الأحمر في طولكرم

طولكرم-"القدس"دوت كوم- شارك العشرات من ممثلي الهيئات والمؤسسات والفعاليات واهالي الأسرى وطلاب وطالبات من جامعة خضوري ومنظمة الشبيبة الفتحاوية في وقفة تظمت امام الصليب الاحمر بطولكرم تضامنا مع الاسير المضرب عن الطعام لليوم 79على التوالي ماهر الاخرس وللمطالبة باسترداد جثمان الشهيد سمير حمادي الذي استشهد برصاص الاحتلال قرب بلدة بيت ليد الاسبوع الماضي.

ورفعت خلال الوقفة صور الاخرس والشهيد حمادي وقالت والدة الاسير الاخرس ان العائلة تعيش ظروف نفسية صعبة مع الانباء الواردة من سجون الاحتلال حول تحطم وانهيار الحالة الصحية لابنها.

وناشدت والدة الاسير الاخرس الهيئات والمؤسسات الدولية التدخل لانقاذ حياة ابنها والافراج عنه.

وطالب والد الشهيد سمير حمادي الصليب الاحمر الدولي التدخل لدى سلطات الاحتلال من اجل تسليم جثمان نجلها للعائلة لكي يوارى الثرى وفق الاصول الشرعية.

وقال اياد جراد امين سر حركة فتح اقليم طولكرم إن كافة مكونات المجتمع افلسطيني تقف الى جانب الاسير الاخرس الذي يخوض معركة الامعاء الخاوية رفضا لسياسة الاعتقال الاداري.

واستنكر فيصل سلامة منسق فصائل العمل الوطني سياسة الاهمال التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحق الاسرى، مشيرا الى ان الاوضاع قد تتفجر داخل السجون بسبب ممارسات ادارة السجون.

وسلمت قيادة الشبيبة الفتحاوية بطولكرم مذكرة لممثل الصليب الأحمر للتدخل الفوري والعاجل لتسليم جثمان الشهيد سمير حميدي مؤكدة في المذكرة ان احتجاز جثمانه مخالفة لكل القوانين والأعراف الدولية.