: كأس الرابطة الانكليزية: قطبا مانشستر وايفرتون الى الدور ربع النهائي

لندن"القدس"دوت كوم - (أ ف ب) -بلغ مانشستر سيتي حامل اللقب وجاره يونايتد الدور ربع النهائي من كأس الرابطة الانكليزية لكرة القدم بفوز الاول على مضيفه بيرنلي 3-صفر بفضل ثنائية لرحيم ستيرلينغ معوضا خيبة نهاية الاسبوع، فيما تفوق الثاني على مضيفه برايتون بثلاثية نظيفة الأربعاء.

في المباراة الاولى، سجل ستيرلينغ (35 و49) والوافد الجديد الاسباني فيران توريس (65) أهداف مانشستر سيتي حامل اللقب في الاعوام الثلاثة الاخيرة.

ودخل مانشستر سيتي الى المباراة بعد خسارة مدوية على ارضه امام ليستر سيتي 2-5 في المرحلة الثالثة من الدوري المحلي الاحد، حيث كانت المرة الاولى التي تستقبل فيها شباك فريق للمدرب الاسباني بيب غوارديولا خمسة اهداف في مسيرته التدريبية.

كما كانت المرة الاولى التي تستقبل شباك سيتي خمسة اهداف على ارضه في جميع المسابقات في تاريخه.

وبدا غوارديولا مصمما على استعادة توازنه بعدما أشرك العديد من اللاعبين الاساسيين في مسابقة يزج بها عادة المدربون بلاعبي الاحتياط، حيث اشرك صانع الالعاب البلجيكي كيفن دي بروين افضل لاعب في الدوري الموسم الماضي وستيرليغ والجزائري رياض محرز وكايل ووكر والبرازيلي فرناندينيو والفرنسي بنجامان مندي أساسيين.

وافتتح ستيرلينغ التسجيل عندما وصلته عرضية عن الجهة اليسرى من مندي تابعها بيسراه على يمين الحارس الايرلندي الشمالي بايلي بيكوك-فاريل (35).

وسجل الدولي الانكليزي الهدف الثاني عندما وصلت الكرة الى توريس القادم هذا الموسم من فالنسيا الى داخل المنطقة ومررها عرضية الى ستيرلينغ المتواجد على باب المرمى (49).

ورد الاخير الجميل الى الاسباني بعد ان مرر له كرة الى داخل المنطقة تابعها توريس على يسار الحارس في اسفل الزاوية (65).

وكاد ستيرلينغ أن يخرج بـ"هاتريك" عندما وصلته الكرة وتوغل الى داخل المنطقة الا ان الحارس تصدى لها برجله (71).

وفي الثانية، دخل برايتون مباراته امام مانشستر يونايتد متطلعا للثأر بعد ايام فقط على خسارة قاسية ومثيرة للجدل 2-3 على ارضه في المرحلة الثالثة من الدوري، بعدما احتسب الحكم ركلة جزاء في الثواني الاخيرة ليحسم يونايتد الفوز في الدقيقة 90+10.

وسجل الاسكتلندي سكوت ماكتوميناي (44)، الاسباني خوان ماتا (73) والبديل الفرنسي بول بوغبا (80) أهداف حامل اللقب عام 2017.

وخاض المدرب النروجي اوليه غونار سولسكاير المباراة بتشكيلة احتياطية حيث أراح معظم اللاعبين الاساسيين ابرزهم ماركوس راشفورد الذي دخل بديلا والفرنسيين انتوني مارسيال وبوغبا والبرتغالي برونو فرنانديش ومايسون غرينوود والقائد المدافع هاري ماغواير.

وقدّم برايتون أداء مميزا حيث لم يكن خصما سهلا لان يونايتد انتظر الدقيقة قبل الاخيرة من الشوط الاول لاخذ الاسبقية من كرة ثابتة رفعها ماتا وتابعها ماكتوميناي رأسية امام المرمى (44).

وحاول برايتون معادلة النتيجة في الشوط الثاني الا ان الحارس دين هندرسون العائد الى الفريق بعد موسمي اعارة الى شيفيلد يونايتد كان بالمرصاد لمحاولات أصحاب الارض.

وسجل يونايتد الهدف الثاني عندما وصلت الكرة الى الهولندي دوني فان دي بيك القادم هذا الموسم من اياكس امسترادام الى مشارف المنطقة، مررها جميلة خلفية الى ماتا داخل المنطقة فتابعها في مرمى جايسون ستيل (73).

وسجل بوغبا الهدف الثالث من ضربة حرة رائعة استقرت في اعلى الزاوية اليمنى (80).

وقاد دومينيك كالفيريت-لوين ايفرتون المتألق في الدوري هذا الموسم الى ربع النهائي بتسجيله "هاتريك" في مرمى وست هام 4-1.

وسجل كالفرت-لوين أهداف فريق المدرب الايطالي كارلو انشيلتوتي في الدقائق 11، 78 و84 وأضاف البرازيلي ريتشارليسون هدفا في الدقيقة 56، فيما سجل روبرت سنودغرايس الهدف الوحيد للضيوف (46).

وبلغ نيوكاسل الدور ذاته بعد فوزه على مضيفه نيوبورت كاونتي من الدرجة الرابعة بركلات الترجيح (5-4) بعد انتهاء الوقت الاصلي 1-1.