(مُوسع) الشيخ نواف الأحمد يؤدي اليمين الدستورية أميراً للكويت

الكويت- "القدس" دوت كوم-(وكالات) أدى الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، اليوم الأربعاء، اليمين الدستورية أمام مجلس الأمة الكويتي، أميرا للبلاد، غداة الإعلان عن وفاة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

وقال أمير الكويت الجديد في النطق السامي خلال جلسة لمجلس الأمة بثها التلفزيون الرسمي "أقسم بالله العظيم أن أحترم الدستور وقوانين الدولة وأذود عن حريات الشعب ومصالحه وأمواله وأصون استقلال الوطن وسلامة أراضيه".

وينص الدستور الكويتي على أن يؤدي الأمير اليمين في جلسة خاصة لمجلس الأمة قبل ممارسة صلاحياته ومهامه.

وأعلن الديوان الأميري الكويتي أمس الثلاثاء وفاة أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، في الولايات المتحدة الأمريكية.

وكان الشيخ صباح الأحمد قد غادر إلى الولايات المتحدة في 23 يوليو الماضي لاستكمال العلاج بعد أن أجرى عملية جراحية في الكويت.

ومن المقرر أن يصل جثمان الشيخ صباح، الأربعاء من الولايات المتحدة.

وأوضح الديوان الأميري أن الحضور في مراسم دفن الجثمان سيقتصر على أقرباء الأمير الراحل فقط، امتثالا لمتطلبات السلامة والصحة العامة، حسب وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا).

وقال الشيخ نواف (83 عاما) في كلمة اليوم إن الأمير الراحل قدم الكثير من الإنجازات المشهود لها محليا وعربيا وإسلاميا ودوليا، ونستذكر بكل اعتزاز واهتمام توجيهاته ونصائحه الأبوية، والتي ستبقى نبراسا ثابتا لنا.

وتابع "أعاهد الله وأعاهد شعب الكويت على أن أبذل غاية الجهد وكل ما في وسعي حفاظا على رفعة الكويت وعزتها وحماية أمنها واستقرارها وضمانا لكرامة ورفاه شعبها متسلحا بدعم أهل الكويت المخلصين".

وأضاف "تعرضت الكويت خلال تاريخها إلى تحديات جادة نجحنا في تجاوزها بالتعاون والتكاتف، ويواجه وطننا تحديات خطيرة لا سبيل من تجاوزها إلا بوحدة الصف وتضافر جهودنا مخلصين لرفعة الكويت".

وأكد الأمير الجديد اعتزازه بالدستور والنهج الديمقراطي، مشيرا إلى أنه يفخر بالكويت دولة قانون ومؤسسات، ويحرص على تجسيد روح الأسرة الواحدة التي عرف بها المجتمع الكويتي.

من جهته، قال رئيس مجلس الأمة مرزوق الغانم، في كلمة توجه فيها بالحديث إلى أمير الكويت الجديد "أعرف حجم الألم الذي يعتصر قلبك على فراق معلمك وأخيك الكبير ومن كنت له طول السنين عضيدا وسندا، وأعرف كم تشعر بحجم المسؤولية التاريخية في قيادة بلادنا في هذا الظرف الاستثنائي لكنك سيف مجرب وقائد مؤيد وحكيم مسدد.... هكذا عرفك الكويتيون خليطا بين الحزم والتواضع ومزيجا بين الحسم والقلب الطيب الكبير".

ووصف الغانم العهد الجديد بالميمون والزاهر، قائلا "نراه زاهرا تستكملون مسيرة من سبقكم من العدل والحكم وسداد الرأي، وينعم فيه الكويتيون بالرخاء، ويطبق فيه القانون وعهد لا ينعم فيه فاسد بفساده".

وكان مجلس الوزراء الكويتي قد أعلن أمس الثلاثاء الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، وهو الأخ غير الشقيق للشيخ صباح، أميرا للبلاد وفقا للدستور.

ونعى قادة ومسؤولون عرب، أمس الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي توفي عن عمر ناهز (91 عاما) بعد 14 عاما قضاها في سدة الحكم.