أحمدي نجاد يعرب عن رغبته في محاربة العنصرية مع أنجلينا جولي

طهران- "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- قال الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، إنه يود العمل مع الممثلة الأمريكية أنجلينا جولي لمحاربة العنصرية والتمييز الممنهجين.

وكتب الرئيس السابق، الذي كان معروفا بالتشدد خلال فترة رئاسته على موقع تويتر "أتفق مع تصريحاتك بشأن العنصرية المؤسسية.. معا يمكننا اصلاح الوضع".

وأضاف أحمدي نجاد: "البشرية تحتاج إلى الاحترام والتعاون والصدق والتعاطف ".

وخلال رئاسته لإيران بين عامي 2005 إلى 2013، كان أحمدي نجاد يسخر من الغرب والثقافة الغربية كما أنكر الهولوكوست وتلاعب بالانتخابات وانتقد المعارضين.

ولم ترد أنجيلينا جولي على التغريدة.