الإغاثة الزراعية تدين اعتداء الاحتلال على مشروعها لاستصلاح الأراضي شرق قلقيلية

قلقيلية - "القدس" دوت كوم - دانت الإغاثة الزراعية الفلسطينية، اعتداء الاحتلال على مشروع استصلاح الأراضي الذي تنفذه في قرية جيت شرق قلقيلية، ومحاولة وقفه متذرعة بأن الأراضي المستهدفة بالمشروع مصنفة (ج) ومخصصة للنشاط الاستيطاني ويمنع العمل فيها.

وأوضحت الاغاثة في بيان صحافي، الثلاثاء، ان قوات الاحتلال قامت بإيقاف العمل في أرض المزارع ابراهيم يامين وطرده منها، كما داهمت نفس القوة العسكرية أرض المزارع كامل سدة وقامت بحجز الجرافة ومشرف المشروع لبعض الوقت قبل ان تفرج عنه وتهدد صاحب الأرض والمقاول وسائق الجرافة بالإعتقال في حال تم استكمال العمل.

ولفتت الاغاثة الزراعية إلى أن عملية الاستصلاح هذه تأتي ضمن أنشطة مشروع "العمل الإنساني من أجل حماية حقوق وكرامة السكان الفلسطينيين الخاضعين للاحتلال وفقًا للقانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الانسان، مع التركيز بشكل خاص على العنف القائم على نوع الجنس وحماية الطفل والحد من مخاطر الكوارث" الممول من الحكومة الأندلسية AACID من خلال مؤسسة ACPP، وتستفيد من المشروع 200 دونم تملكها 71 عائلة في قريتي جيت وجينصافوط .

وأكدت أن هذه الاعتداءات لن تثني الإغاثة الزراعية عن الاستمرار في العمل في كل المناطق وخصوصًا في الأغوار والمناطق المصنفة (ج).

وناشدت الإغاثة الزراعية كافة المؤسسات الدولية ومؤسسات حقوق الإنسان للضغط على الاحتلال من أجل وقف اعتداءاته على أراضي المواطنين ووقف منع المؤسسات من تقديم خدماتها لمن هم بحاجة لها.