مستشفى إسرائيلي يحول موقف سياراته إلى مرفق لعلاج مرضى كورونا

حيفا - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) - تحول موقف السيارات في الطابق الثالث تحت الارض في مستشفى رمبام بحيفا، إلى وحدة لعلاج مرضى "كوفيد 19" الذي تتسارع وتيرة إصاباته في إسرائيل.

ووضعت أسرّة في الأماكن المخصصة للسيارات، وطليت الجدران باللون الأبيض وتم ربط الأسرة بأجهزة طبية.

وقال مدير مستشفى رمبام الطبيب ميخائيل هالبيرثال "كنا قد فتحنا ثلاثة أقسام في المستشفى لفيروس كورونا المستجد، والان نعمل على فتح هذه المنشأة الجديدة لاستيعاب وعلاج مرضى جدد بالفيروس".

وأقيم موقف السيارات المكون من ثلاثة طوابق تحت الارض بعد حرب 2006 مع حزب الله ليستخدم كمستشفى ميداني محصن.

واعتبر هالبيرثال أن "هذه المنشأة استراتيجية للحرب وهي جزء من الاستراتيجية الإسرائيلية لمحاربة وباء كوفيد -19".

وقال إن "إسرائيل سجلت الأربعاء نحو 7000 إصابة بكورونا ونتوقع أن يزداد عدد الذين يحتاجون للعلاج في المستشفى".

وأكد "وضعنا 770 سريرًا بحسب طلب الحكومة للمستشفى الميداني لاستيعاب مرضى الفيروس. وإذا زاد عدد المرضى فسنغلق أقسامًا أخرى لاستيعابهم، وسننقل الطاقم الطبي وندربه للعمل مع مرضى الفيروس".

وسجلت اسرائيل 206,332 إصابة بالفيروس و1,335 وفاة. ويعتبر معدل الاصابات لديها الأعلى نسبة لعدد السكان.

فرضت اللجنة الوزارية لشؤون مكافحة انتشار فيروس كورونا مساء الأربعاء الاغلاق التام المحكم بدءًا من الساعة 14,00 بالتوقيت المحلي يوم الجمعة وحتى 11 تشرين الأول/أكتوبر.