الاتحاد الأوروبي يرفض الاعتراف بلوكاشنكو رئيسا لبيلاروس

بروكسل - "القدس" دوت كوم - (أ ف ب) -رفض الاتحاد الأوروبي الاعتراف بالكسندر لوكاشنكو رئيسا لبيلاروس رغم أدائه اليمين الدستورية بشكل غير متوقع، مشيرا الى "نتائج مزورة" لانتخابات 9 آب والى انه "يفتقد الى أي شرعية ديموقراطية" كما أعلن وزير خارجية الاتحاد جوزيب بوريل الخميس.

وقال بوريل في بيان إن "انتخابات 9 آب لم تكن حرة ولا نزيهة. الاتحاد الاوروبي لا يعترف بالنتائج المزورة. بالتالي فان ما يسمى "أداء اليمين" في 23 أيلول والولاية الجديدة التي يقول الكسندر لوكاشنكو إنه يتولاها ليس لهما أي شرعية ديموقراطية ويناقضان بشكل مباشر رغبة شرائح واسعة من الشعب البيلاروسي".