وفد فتح يصل تركيا..الرئيس يهاتف أردوغان مطالبًا بتوفير مراقبين للإشراف على الانتخابات

رام الله-"القدس"دوت كوم- أجرى الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الاثنين، اتصالا هاتفيا مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

ووضع الرئيس، الرئيس أردوغان في صورة الحوارات التي تجري حاليا بين حركتي فتح وحماس والفصائل الفلسطينية، وفق ما تم الاتفاق عليه في اجتماع الأمناء العامين للفصائل، وإصرار الجميع على وحدة الموقف، بهدف تحقيق المصالحة والذهاب للانتخابات.

وطالب الرئيس بدعم تركيا بهذا الاتجاه، كذلك توفير مراقبين من تركيا في إطار المراقبين الدوليين، للمراقبة على الانتخابات.

كذلك، وضع الرئيس أردوغان في صورة آخر المستجدات السياسية، والضغوط التي تمارسها الولايات المتحدة الأميركية على عدد من الدول، وضرورة مواجهة هذه الضغوط والالتزام بمبادرة السلام العربية.

من جهه أخرى..علمت القدس من مصادر مطلعة عن وصول وفد من حركة فتح يضم عضوي اللجنة المركزية اللواء جبريل الرجوب وروحي فتوح إلى تركيا لإجراء لقاءات مع وفد من حركة حـمــاس يضم رئيس الحركة اسماعيل هنيه ونائبه صالح العاروري، ويتمحور اللقاء حول إنهاء الانقسام وتطبيق توصيات لقاء الأمناء العامين.