حماس تستنكر تصريحات أميركية ضد زيارة هنية إلى لبنان

بيروت - "القدس" دوت كوم - استنكرت حركة حماس، اليوم الأحد، بشدة تصريحات السفير الأميركي ناثان سيلز حول زيارة رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية للجمهورية اللبنانية، ومهاجمتة لحركة حماس وتوصيفها بالتنظيم الإرهابي.

وقالت الحركة في بيان لها، إن هذا تحريض مباشر على الحركة وقادتها، تتحمل الإدارة الأميركية المسؤولية الكاملة عن تداعياته ونتائجه.

وأكدت حماس على أنها "حركة تحرر وطني فلسطيني، تدافع عن حرية شعبها وحقوقه وكرامته في وجه احتلال صهيوني عنصري، وهذا حق مكفول لنا بكل الشرائع السماوية والقوانين الدولية". وفق نص البيان.

وأضافت "أمّا الارهاب الحقيقي فهو ما يمارسه الاحتلال الصهيوني على شعبنا منذ أكثر من سبعين عاما، وكذلك الغطاء الأميركي سياسيًا وعسكريًا وماليًا لهذا الاحتلال هو مشاركة مباشرة في هذا الإرهاب".

وطالبت حماس، الإدارة الأميركية بالتوقف عن هذه العربدة وازدواجية المعايير، مطالبةً إياها باحترام القانون الدولي وحق الشعب الفلسطيني في الحرية والكرامة.