الخارجية الروسية: سنواصل الجهود للحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران

موسكو- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أعلنت الخارجية الروسية اليوم الأحد، أن البلاد ستواصل بذل الجهود لضمان الحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران وتنفيذه.

وأكدت الوزارة في بيان أن "الجهود للحفاظ على /خطة العمل الشاملة المشتركة/ (الاسم الرسمي للاتفاق النووي الإيراني) وضمان تنفيذ مستدام لها ستستمر".

وأضافت أن: "قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 (الذي يؤيد الاتفاق النووي) لم يتغير، ويجب الوفاء بالالتزامات المتضمنة فيه... على أساس مبدأ المعاملة بالمثل من قبل جميع الدول".

وأعلن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان أمس أن بلاده استأنفت فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة ضد إيران والتي كانت مجمدة بموجب الاتفاق النووي.

وتقدمت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل أسابيع بطلب لتفعيل آلية "سناب باك" (العودة التلقائية للعقوبات) التي تتيح لأي من الدول الموقعة على الاتفاق النووي إعادة تفعيل العقوبات في حال لم تمتثل طهران للاتفاق. إلا أن الطلب لم يلق دعما وسط تأكيدات على أنه ليس من حق الولايات المتحدة إعادة تفعيل آلية في الاتفاق الذي انسحبت منه بالفعل.

وكانت إدارة ترامب انسحبت عام 2018 بصورة أحادية من الاتفاق النووي، بينما لم تنسحب منه إيران ولا الدول الكبرى الأخرى الأطراف فيه (روسيا والصين وبريطانيا وفرنسا وألمانيا).