محاولات أمريكية لإطلاق مفاوضات مباشرة بين إسرائيل ولبنان بشأن الحدود

رام الله - "القدس" دوت كوم - تدفع الإدارة الأميركية باتجاه إحداث اختراق آخر في الشرق الأوسط من خلال الضغط مجددًا لانطلاق مفاوضات مباشرة بين إسرائيل ولبنان لتحديد المياه الاقتصادية لكل منهما.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية العامة الناطقة بالعربية عن موقع واللا، بأن الخلاف يتمركز حول قضية التنقيب عن الغاز في البحر المتوسط.

ووفقًا لذات المصادر، فإن مساعد وزير الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد شنكر يقوم بجهود كبيرة وتنقلات ماراثونية بين بيروت وتل أبيب، في محاولة لبدء المحادثات بين البلدين قبل الانتخابات الرئاسية الأميركية المقررة بعد شهرين.

وقال مسؤولون إسرائيليون وأميركيون، إن هناك انطباعًا بأن الجانب اللبناني أصبح أكثر مرونة للدخول في اتصالات بشأن هذه القضية، وذلك في أعقاب الانفجار الكارثي في ​​مرفأ بيروت، والأزمة الاقتصادية في لبنان، والانتقادات الداخلية لمنظمة حزب الله.