غنام تسلم أجهزة توليد أُوكسجين وأسرّة طبية لمرضى وكراسي كهربائية لذوي إعاقة

رام الله- "القدس" دوت كوم- سلمت د. ليلى غنام، محافظة رام الله والبيرة، اليوم، عشرات الكراسي الكهربائية المتحركة لأشخاص من ذوي الإعاقة من عدة محافظات، لإعانتهم على التحرك والتنقل بشكل يلبي احتياجاتهم، كمساهمة مجتمعية مقدمة من بنكي فلسطين والقدس، إضافة إلى تسليمها أجهزة توليد أوكسجين، وأسرّة طبية لعدد من المرضى.

وأكدت غنام أن "مساندة أبناء شعبنا وخاصة المرضى وذوي الاحتياجات الخاصة والفئات الأقل حظاً في المجتمع مهمة وطنية وإنسانية"، داعية كافة المقتدرين للمساهمة في رسم البسمة على وجوه من يفتقدونها.

وأشارت غنام إلى أن تعليمات الرئيس محمود عباس هي إعطاء الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة أولوية دائما كونهم شريحة أصيلة من أبناء شعبنا واعاقتهم لا تلغي طاقتهم، مبينة أن تكامل المؤسسة الرسمية مع القطاع الخاص يساهم في تلبية احتياجات المواطنين بشكل أكبر.

وأكدت غنام دور القطاع الخاص الفلسطيني ومساهماته المجتمعية، شاكرةً بنكي فلسطين والقدس وكافة شبكة أصدقاء المحافظة على مساهماتهم المجتمعية.

وقالت غنام: نحرص على الوقوف إلى جانب المرضى والأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة، ودعمهم والإسهام بتحسين ظروف حياتهم، تأكيداً على أن الإعاقة التي يعاني منها هؤلاء الأشخاص لا تحد من قدراتهم على التعلم وأن يكونوا أشخاصاً منتجين في المجتمع.

من جانبهم شكر المستفيدون من الكراسي وأجهزة توليد الاكسجين والاسرة الطبية المحافظ غنام وجميع الداعمين على هذه اللفتة الكريمة، مؤكدين أن هذه المساندة ستلعب دورا إيجابيا في حياتهم، وستمكنهم من ممارسة نشاطاتهم اليومية بيسر.