يديعوت: عُمان في طريقها للتطبيع والسعودية ستنتظر الانتخابات الأمريكية

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - رجحت مصادر سياسية إسرائيلية، أن تكون سلطنة عُمان هي الدولة الجديدة التي ستنضم لاتفاقيات السلام مع إسرائيل، والتي سبق ووقعتها الإمارات والبحرين.

ونقل موقع يديعوت أحرونوت، عن مصادر قولها، إن سلطنة عُمان ترغب في إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل.

وأشار الموقع، إلى أن السلطنة أرسلت ممثلًا عنها إلى حفل التوقيع الذي جرى في حديقة البيت الأبيض.

وتقدر ذات المصادر، أن السعودية ستنتظر إلى ما بعد الانتخابات الأميركية لتقرر تطبيع العلاقات مع إسرائيل.

وقالت المصادر، إن هناك حالة من التفاؤل في الأوساط السياسية في إسرائيل بشأن السعودية، مشيرةً إلى أنه لا يوجد قلق بشأن انضمام السعودية، لكن السؤال الدائر هو متى سيحدث ذلك؟

وبحسب المصادر، فإن هناك اتصالات تجري بين إسرائيل والولايات المتحدة والمغرب حول إمكانية تطبيع العلاقات.