مجلس الأوقاف يجتمع الأربعاء لبحث اجراءات الاحتلال في الأقصى خلال فترة الإغلاق

القدس-"القدس"دوت كوم- محمد أبو خضير- يعقد مجلس الأوقاف الإسلامية في القدس ظهر الأربعاء، اجتماعاً موسعاً بكامل هيئته لبحث الاوضاع المتعلقة باقتحامات المستوطنين والاعياد اليهودية خلال الأسبوعين المقبلين ووباء الكورونا وصلاتي الجمعة والجماعة في المسجد الأقصى في ظل نية السلطات الإسرائيلية فرض الاغلاق التام اعتباراً من الجمعة المقبلة.

ووفق مجلس الاوقاف المؤتمن على المسجد الأقصى والمقدسات والاوقاف الإسلامية سيدرس في الاجتماع الخيارات المقترحة من قبل الأعضاء الـ18 لكيفية المضي في المرحلة المقبلة في ظل الحظر الشامل الذي تنوي السلطات الإسرائيلية فرضه، وخاصة صلاة الجمعة والجماعة في المسجد الأقصى المبارك، مؤكده ان المسجد الأقصى لن يغلق وسيبقى مفتوح الأبواب لاستقبال المصلين والمرابطين ولكن مع اتخاذا كافة تدابير الحيطة والحظر وفق توصيات وزارة الصحة للحيلولة دون تناقل الفيروس بين المصلين.

ويأتي الاجتماع في ظل دعوات ما يسمى اتحاد "منظمات الهيكل" المزعوم، لتنفيذ اقتحام مركزي للمسجد الأقصى المبارك الخميس، والذي يوافق آخر أيام "السنة العبرية" التي سيكون اول ايامها السبت حيث الاحتفالات في الكنس وحائط البراق، ووفق تلك المنظمات المتزمتة سيحاول بعض المتطرفين إدخال "بوق الشوفار" لنفخه داخل المسجد الأقصى، أو عند بابي الأسباط والسلسلة.