محدث: ميلادينوف ينفي تقرير إسرائيلي بشأن العلاقات مع الأردن

ترجمة خاصة بـ "القدس" دوت كوم - زعمت إذاعة الجيش الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، أن نيكولاي ميلادينوف المبعوث الأممي لعملية السلام في الشرق الأوسط، أبلغ كبار المسؤولين في تل أبيب، بأن الأردن ترغب في عودة العلاقات بعد القطيعة بسبب أزمة السفارة ووقف تأجير الأراضي للمزارعين الإسرائيليين وغيرها من الأزمات والتوترات التي دفعت للقطيعة الدبلوماسية.

وادعت الإذاعة، أن المملكة الأردنية ترغب في عودة تعزيز العلاقات مع دولة الاحتلال، عقب الاتفاقيات التي تم التوصل إليها مع الإمارات والبحرين.

وقال وزير الاستيطان تساحي هنغبي معلقًا على ذلك، "إن فترة القطيعة كانت صعبة للغاية"، معربًا عن أمله في المضي قدمًا بالمشاريع المشتركة مثل مشروع القناة وغيرها.

وقد نفى مكتب ميلادينوف أن المنسق الخاص للأمم المتحدة قد أدلى بأي تعليقات أو تصريحات حول موقف أو سياسات الأردن.