دوري أبطال اسيا: أهلي جدة أول المتأهلين للدور الثاني وحامل اللقب على مشارفه

الدوحة"القدس"دوت كوم- (أ ف ب) -بات أهلي جدة السعودي أول المتأهلين إلى الدور الثاني من مسابقة دوري أبطال آسيا في كرة القدم بفوزه الصعب على الشرطة العراقي 1-صفر، فيما اقترب مواطنه الهلال حامل اللقب من تخطي الدور الاول بفوزه القاتل على باختاكور الاوزبكي 2-1 الاثنين في الجولة الثالثة.

وأنعش شباب الأهلي الاماراتي آماله بعدما حقق فوزه الأول في دور المجموعات على حساب شاهر خودرو الإيراني 1-صفر.

في المباراة الاولى وضمن منافسات المجموعة الاولى، يدين اهلي جدة بفوزه الى الألماني ماركو مارين الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 87.

وهو الفوز الثاني للأهلي في دور المجموعات فعزز موقعه في الصدارة برصيد ست نقاط بفارق خمس نقاط عن الشرطة واستقلال طهران الإيراني، علما بأن المجموعة باتت تضم ثلاث فرق بعد إلغاء نتائج الوحدة الإماراتي الذي انسحب من البطولة بعدم قدرته على السفر الى الدوحة بعد اكتشاف حالات إيجابية بفيروس كورونا.

ووُضع نادي الوحدة تحت الحجر من قبل السلطات في الإمارات، حيث تقدم والاتحاد الإماراتي بطلب لتأجيل المباريات، ولكن نتيجة لاستكمال الاستعدادات ووصول الفرق الأخرى، لم يكن من الممكن تحقيق ذلك.

وخاض الوحدة مباراتين قبل توقف المنافسات في شباط الماضي، فتعادل مع الأهلي السعودي 1-1، وفاز على الشرطة العراقي 1-صفر.

وضمن الاهلي أحدى بطاقتي الدور الثاني بغض النظر عن نتيجة مباراتيه المتبقيتين وبات بحاجة الى الفوز في إحداهما من أجل ضمان صدارة المجموعة.

ويلتقي الاهلي مع الشرطة في الجولة الرابعة الخميس، فيما يلعب الاخير مباراته الرابعة الاخيرة الاثنين المقبل ضد استقلال طهران ضمن الجولة الخامسة، على ان يختم الاهلي والاستقلال دور المجموعات بلقائهما في 23 ايلول الحالي في الجولة السادسة الاخيرة.

وكاد الشرطة يفتتح التسجيل مبكرا عبر رأسية لكرار عامر بيد أن الحارس محمد العويس ابعدها بصعوبة الى ركنية (6).

وكاد اللاعب نفسه يفعلها بتسديدة ارتدت من العويس قبل أن يتابعها بجوار القائم (35).

وتلقى الشرطة ضربة موجعة في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بطرد لاعبه علاء مهاوي لحصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

ورغم النقص العددي كاد الشرطة أن يترجم أفضليته الفنية بهدف لولا العارضة التي تصدت لرأسية سعد ناطق قبل أن تعود ويشتتها الدفاع (57).

وعلى عكس مجريات اللعب، ومن هجمة منسقة تلقى مارين كرة داخل المنطقة لعبها على يسار الحارس احمد باسل (87).

وفي الثانية ضمن منافسات المجموعة الثانية، قاد هتان باهبري فريقه الهلال الى فوزه الثالث تواليا بتسجيله هدف الانتصار القاتل على باختاكور 2-1 على ملعب الجنوب بالوكرة.

وكان الهلال البادئ بالتسجيل عبر نجمه الايطالي سيباستيان جوفينكو (45)، وأدرك باختاكور التعادل عن طريق السويسري إرين ديرديوك (70) رغم النقص العددي في صفوفه اثر طرد حارس مرماه إلدوربيك سويونوف (64)، قبل أن يسجل باهبري هدف الفوز في الدقيقة السابعة الاخيرة من الوقت بدل الضائع.

وفض الهلال شراكة الصدارة مع باختاكور بعدما رفع رصيده الى تسع نقاط ملحقا الخسارة الاولى بمنافسه الاوزبكي الذي سيلاقيه مجددا بعد غد الخميس في الجولة الرابعة.

وفي المجموعة ذاتها، حقق شباب الأهلي فوزه الاول في دور المجموعات بتغلبه على شاهر جودرو الإيراني 1-صفر لينفرد بالمركز الثالث برصيد 3 نقاط مقابل لا شيء لمنافسه الايراني.

واندفع الهلال الى الهجوم منذ البداية وكاد يفتتح التسجيل مبكرا لولا القائم الذي تصدى لكرة ياسر الشهراني بعدما ارتطمت بالحارس سويونوف وتحولت الى ركنية (5).

ورد باختاكور بهجمة منسقة انفرد على اثرها إيغور سيرغييف بالحارس عبدالله المعيوف وسدد كرة قوية أمسكها الاخير ببراعة (28).

وأهدر الفرنسي بافيتيمبي غوميس فرصة ذهبية عندما هيأ له الشهراني كرة أمام المرمى الأوزبكي لكنه لعبها بجانب القائم (30)، ولاحت فرصة لباختاكور لكن المهاجم سيرغييف لعب الكرة سهلة في يدي المعيوف (40).

ونجح الهلال في إنهاء الشوط متقدما بهدف سجله جوفينكو من ركلة حرة مباشرة استقرت على يسار الحارس سويونوف (45).

وتبادل الفريقان الهجمات في الشوط الثاني، واضطر باختاكور الى اكمال المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد حارس مرماه سويونوف بتصديه للكرة بيده خارج المنطقة (64).

ورغم النقص استطاع باختاكور تعديل النتيجة عندما سدد دراغان سيران كرة قوية تصدى لها المعيوف وتهيأت أمام البديل ديرديوك الذي سددها قوية في داخل المرمى (70).

وفي الدقيقة الاخيرة من الوقت بدل الضائع خطف باهبري هدف الفوز بتسديدة قوية استقرت على يمين الحارس الأوزبكي.

وفي المجموعة ذاتها، قاد البديل الشاب حارب عبدالله فريقه شباب الأهلي الى انعاش اماله والفوز على شاهر خودرو 1-صفر.

وسجل عبدالله (18 عاما) هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 75، ليهدي شباب الأهلي اول ثلاث نقاط بعد خسارتين امام الهلال وباختاكور.

وبقي شباب الأهلي في المركز الثالث في المجموعة الثانية برصيد 3 نقاط، وتراجع شاهر خودرو الى المركز الاخير بدون رصيد بعدما اصبح اول فريق إيراني في تاريخ البطولة يخسر في اول ثلاث مباريات.

وسيطر شباب الأهلي تماما على المجريات، وكان قريبا من افتتاح التسجيل مبكرا بعد تسديدة خادعة من عبدالله النقبي ابعدها ماتن صافايان حارس شاهر خودرو ببراعة الى ركنية (11).

وكانت نقطة التحول في المباراة عندما شارك حارب عبدالله مكان إسماعيل الحمادي (54) ثم البرازيلي كارلوس ادواردو الذي خاض اول مباراة رسمية مع فريقه منذ انتقاله اليه قادما من الهلال السعودي بدلا من عبدالله النقبي (64).

وسجل عبدالله هدف الفوز بمجهود فني رائع على الجناح تخطى على اثره لاعبين ثم سدد كرة زاحفة في شباك صافايان (75).