أستراليا.. تسجيل 35 إصابة جديدة بكورونا في ملبورن

سيدني - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- خففت السلطات في ولاية فيكتوريا الأسترالية، اليوم الاثنين، قيود الإغلاق الصارمة التي استمرت لمدة ستة أسابيع في انحاء ملبورن عاصمة الولاية بشكل طفيف، حيث لا يزال السكان في ثاني أكبر مدينة في أستراليا يخضعون لحظر تجول ليلي وتقتصر الحركة على مسافة خمسة كيلومترات.

ويُصنف الإغلاق في ملبورن من بين الأكثر شدة في العالم، وعلى الرغم من الإبلاغ عن 35 حالة إصابة جديدة فقط بفيروس كورونا اليوم، إلا أن القيود الرئيسية لا تزال سارية.

وأقر بريت ساتون، كبير مسؤولي الصحة في فيكتوريا، أن التخفيف بمثابة "خطوات صغيرة".

وقال ساتون للصحفيين اليوم "هذه الخطوات الصغيرة هي التي ستستمر في الحفاظ على سلامتنا وإبقائنا على طريق ثابت".

وحذر من أن الأمر "يبدأ بأعداد صغيرة ومن ثم ينفجر".

وتم تغيير حظر التجول الذي كان من الساعة 8 مساءً حتى الساعة 5 صباحًا والذي تم فرضه في فيكتوريا عندما كان يتم تسجيل 700 حالة يوميا ليصبح من الساعة 9 مساءً حتى 5 صباحًا. وسيستمر العمل به حتى 26 تشرين أول/أكتوبر على الأقل.