اعتقالات في أستراليا خلال مظاهرات مناهضة لإجراءات الإغلاق

ملبورن - "القدس" دوت كوم - (د ب أ)- ألقت الشرطة الأسترالية القبض على 74 شخصا خلال احتجاجات بدون تصريح ضد الإغلاق المفروض لمكافحة فيروس كورونا في ملبورن، بما في ذلك شخص وصف بأنه "محرض" لا يزال قيد الاحتجاز.

ونقلت هيئة الإذاعة الأسترالية اليوم الأحد عن رجال الشرطة القول إن "أهم نشاط" وقع في سوق كوين فيكتوريا، حيث قوبل المتظاهرون وهم يهتفون "الحرية" بحضور مكثف للشرطة.

وقام المتظاهرون بتشبيك أذرعهم بينما حاصرهم رجال الشرطة. واندلعت الاشتباكات مع الاعتقالات.

وقال متحدث باسم شرطة فيكتوريا إن ما بين 200 و250 شخصا شاركوا في الاحتجاج، وتم تغريم 176 شخصا.

وقال المتحدث إن "رجلا من (ضاحية) بيروود إيست عمره 44 عاما يعتقد أنه من المحرضين الأساسيين على هذه الاحتجاجات ما زال رهن الاحتجاز لدى الشرطة ومن المتوقع أن توجه إليه تهمة التحريض". وذكرت الشرطة إنه سيتم إصدار مذكرة تفتيش لمنزله.

ويُحظر أي احتجاج في ملبورن بموجب قيود المرحلة الرابعة الحالية لمكافحة تفشي كورونا، ولا يُسمح للأشخاص بممارسة التمارين الرياضية إلا لمدة ساعة واحدة يوميا ضمن محيط نصف قطره 5 كيلومترات من منزلهم. كما أن التجمعات ممنوعة تماما.