لبنان: تسجيل 22 إصابة بكورونا في أكبر سجون البلاد

بيروت - "القدس" دوت كوم - (شينخوا) -أعلنت السلطات اللبنانية اليوم الاحد، تسجيل 22 إصابة بمرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) في سجن رومية المركزي المكتظ بآلاف السجناء في محافظة جبل لبنان.

وقالت مديرية قوى الأمن الداخلي في بيان اليوم إنها عمدت إلى اتخاذ كل التدابير الوقائية في جميع السجون اللبنانية، وبخاصة في السجن المركزي في رومية كونه يحتوي على أكبر عدد من السجناء.

وتابعت أن الفحوص، التي أجريت يوم الثلاثاء الماضي أظهرت إصابة 13 نزيلا وتسعة عناصر أمن بكورونا، مشيرة إلى نقل السجناء المصابين إلى داخل مبنى كان قد جهز للحجر في السجن المركزي.

وأكد البيان أن الوضع الصحي داخل سجن رومية "تحت السيطرة"، مشيرا إلى إجراء فحوصات لعدد كبير من السجناء ولكل من أفاد أو بدا عليه أي عارض من عوارض مرض فيروس كورونا خلال ال24 ساعة الأخيرة.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية في بيان اليوم تسجيل 686 إصابة جديدة بمرض فيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، مما يرفع الإجمالي إلى 23669 حالة.

وقالت الوزارة إن من بين الإصابات الجديدة المسجلة اليوم سبع حالات لأشخاص قادمين من الخارج، مشيرة إلى تسجيل 332 حالة شفاء جديدة، مما يرفع الإجمالي إلى 7938 حالة.

كما سجلت وزارة الصحة عشر حالات وفاة جديدة، مما رفع حصيلة الوفيات إلى 239 حالة منذ تسجيل أول إصابة في البلاد في 21 فبراير الماضي.

وتعليقا على ارتفاع الإصابات بكورونا في لبنان، قال وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن، في تصريح اليوم إن غالبية الإصابات من دون عوارض، معتبرا أن ارتفاع عدد الوفيات هو مؤشر سلبي على أن البلاد في ذروة الموجة الثانية بعد إعادة فتح القطاعات.

وأعلن لبنان منذ شهر مارس الماضي حالة التعبئة العامة الصحية، ومددها حتى نهاية العام لمنع تفشي مرض (كوفيد-19) مع مجموعة من الإجراءات والتدابير الوقائية، لكنه أعاد في الآونة الأخيرة فتح العديد من الأنشطة التجارية والصناعية في البلاد.