بحر: اتفاق التطبيع بين البحرين وإسرائيل "خطير"

غزة - "القدس" دوت كوم - أكد النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي المحلول، أحمد بحر اليوم السبت، أن الخاسر من "التطبيع" مع الاحتلال الإسرائيلي هو الحكومات والأنظمة الراغبة فيه.

وندد بحر، في تصريح بـ "توصل مملكة البحرين لاتفاق تطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي".

ووصف الاتفاق بـ"الخطير"، ويشكل "تهديدًا جديدًا للأمة العربية والإسلامية كسابقاته من اتفاقات التطبيع مع الاحتلال"، وقال إن "الشعوب الحرة ستدوس هذه الاتفاقيات الهزيلة".

وحذر بحر من مغبة "الانقياد خلف وهم السلام والتطبيع مع الاحتلال"، داعيا إلى "ضرورة وضع استراتيجية فلسطينية وطنية وعربية وإسلامية لمواجهة حمى التطبيع مع الاحتلال، والتحرك دبلوماسياً وميدانياً من أجل وقف جريمة التطبيع مع الاحتلال، ونبذ المطبعين".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، أعلن الجمعة توصل البحرين و"إسرائيل" إلى اتفاق يسري بموجبه تطبيع العلاقات بينهما، لتصبح المنامة ثاني عاصمة خليجية تقيم علاقات سياسية مع "تل أبيب" في الآونة الأخيرة، بعد الإمارات.