مسؤول ألماني: على ألمانيا وفرنسا أن تكونا مجددا محرك الاتحاد الأوروبي

برلين - "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- دعا رئيس حكومة ولاية شمال الراين-ويستفاليا الألمانية، أرمين لاشيت، ألمانيا وفرنسا لتعزيز التعاون بينهما مجددا لتدعيم أوروبا داخليا ومنحها وزن أكبر خارجيا.

وقال لاشيت في تصريحات لصحيفة "كولنر شتات-أنتسايجر" الألمانية الصادرة اليوم الإثنين، قبل زيارته لباريس: "نحتاج إلى إحياء للروح الأوروبية في الداخل وتأكيد للذات الأوروبية في الخارج".

وأضاف لاشيت: "يجب أن تقود ألمانيا وفرنسا الطريق هنا، وأن تروجان بنشاط لهذه الفكرة، وبالتالي يمكن أن تصبحا محرك الاتحاد الأوروبي مرة أخرى"، مشيرا إلى أن الثنائية الفرنسية-الألمانية أثبت "ناجحا خلال السبعين عاما الماضية"، ويتعين أن تستمر على هذا النحو.

تجدر الإشارة إلى أن لاشيت ترشح لرئاسة الحزب المسيحي الديمقراطي، المنتمية إليه المستشارة أنجيلا ميركل. ويشغل لاشيت أيضا منصب مفوض الحكومة الألمانية للشؤون الثقافية الألمانية-الفرنسية. ومن المقرر أن يلتقي لاشيت مساء اليوم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في باريس.