نصر الله: ملتزمون برفض الكيان الإسرائيلي وعدم الاعتراف به

بيروت- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- أكد الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصرالله، اليوم الأحد، الالتزام القاطع برفض "الكيان الإسرائيلي وعدم الاعتراف به ولو اعترف به كل العالم".

وقال نصر الله، في كلمة خلال الاحتفال بذكرى عاشوراء اليوم، إن "هناك من يريد فرض الاحتلال بالقوة والقتل والتجويع والحصار الاقتصادي، في مواجهة هذا الباطل، هناك من يتمسك بالحق ويقاتل من أجله وهم المقاومون لهذا الاحتلال من دول وشعوب وحركات مقاومة".

وشدد على أنه "لا يمكن أن نعترف بهذا الباطل الواضح والظلم والغزو والمصادرة للأراضي والحقوق والمقدسات، وسوف نبقى إلى جانب كل من يقاتل لمواجهة هذا الكيان الغاصب".

وآدان نصر الله كل محاولات الاعتراف بدولة الاحتلال من أي دولة أو مجموعة أو شخصية أو حزب، مجددا إدانته لموقف المسؤولين في الإمارات والذين ذهبوا إلى هذا الخيار وانتقلوا إليه من السر إلى العلن.

وأوضح أن دولة الاحتلال ترفض أن تحصل الإمارات على طائرات F35 لأنها لا تثق بأي شعب وضمانتها التفوق العسكري، لافتا إلى أنهم "هكذا يتعاطون مع من يزحف إليهم، السلام هو مقابل الذل والعار والمهانة".

وأعرب نصر الله عن أمله في أن تتمكن الكتل النيابية في لبنان غدا الإثنين، من تسمية مرشح يحظى بالمقبولية المطلوبة دستوريا ليكلف بتشكيل الحكومة الجديدة.

وقال، "نحتاج إلى حكومة قادرة على النهوض بالوضع الاقتصادي والحياتي وإعادة الإعمار وإنجاز الإصلاحات"، مضيفا، "نحن نؤيد الذهاب بالحكومة إلى أبعد مدى ممكن، وسواء في تسمية رئيس للحكومة أو تشكيلها سنساهم في إخراج البلد من الفراغ".