نقل والدة معتقل من النبي صالح للمستشفى بعد اعتداء جنود الاحتلال عليها

رام الله - "القدس" دوت كوم - مصطفى صبري - اعتدى جنود الاحتلال فجر الأحد، على منال التميمي من قرية النبي صالح شمال رام الله، برشّها بغاز الفلفل أثناء اعتقال نجلها محمد التميمي 21 عامًا، الأمر الذي استدعى نقلها للمستشفى.

وقال بلال التميمي والد المعتقل محمد، إنه تم نقل زوجته منال إلى المستشفى بعد اعتقال الجنود لابنه محمد، حيث تعرضت لشد عضلي في الصدر، وعانت صعوبة شديدة في التنفس، بعد أن اعتدى جنود الاحتلال على أفراد عائلته بالضرب ورش غاز الفلفل، ومصادرة هواتفهم.

وأشار بلال إلى أن ابنه المعتقل محمد، مريض وبحاجة لإجراء عملية جراحية طارئة.

وقال نادي الأسير إن قوات الاحتلال اعتقلت 7 مواطنين من مخيم الجلزون والنبي صالح، فجر اليوم.