ترامب: السعودية ودول أُخرى قد تنضم للاتفاق الإماراتي الإسرائيلي

واشنطن - "القدس" دوت كوم - سعيد عريقات - قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب يوم الأربعاء، إنه يتوقع انضمام السعودية إلى الاتفاق الذي أعلنته الإمارات وإسرائيل الأسبوع الماضي والذي سيفضي إلى تطبيع للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

وردًا على سؤال في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض عما إذا كان يتوقع انضمام المملكة إلى الاتفاق، أجاب ترامب "نعم أتوقع ذلك".

ووصف ترامب خلال المؤتمر الصحفي الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي بأنه اتفاق جيد، وأضاف: "هناك دول لن تخطر حتى ببالكم تريد الانضمام إلى ذلك الاتفاق"، ولم يذكر دولا أخرى بالاسم غير السعودية.

وبموجب الاتفاق، الذي ساعد ترامب في التوصل إليه، وافقت إسرائيل على تعليق الضم المزمع لمناطق في الضفة الغربية.

وقال وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، يوم الأربعاء، إن المملكة ملتزمة بالسلام مع إسرائيل على أساس مبادرة السلام العربية، وذلك في أول تصريح رسمي منذ الإعلان عن الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي.

ووضعت السعودية مبادرة السلام العربية عام 2002 حيث عرضت الدول العربية على إسرائيل تطبيع العلاقات مقابل اتفاق مع الفلسطينيين لإقامة دولة والانسحاب الإسرائيلي الكامل من الأراضي التي سيطرت عليها عام 1967.

وأكد الرئيس الأمريكي أن الإمارات مهتمة بشراء مقاتلات إف-35 التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن، وتابع: "لديهم المال ويودون طلب شراء عدد قليل من الطائرات إف-35".

من جهته، أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن إسرائيل ستعارض أي مبيعات من هذا النوع للإمارات، فيما أرجعه إلى ضرورة الحفاظ على التفوق العسكري الإسرائيلي في المنطقة.