زعيمة المعارضة في بيلاروس تحث الاتحاد الأوروبي على رفض فوز لوكاشينكو في الانتخابات

مينسك- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- ناشدت زعيمة المعارضة في بيلاروس، سفيتلانا تيخانوفسكايا زعماء الأتحاد الأوروبي، الذين يجتمعون لبحث الأزمة في بلادها رفض فوز الرئيس الذي يحكم البلاد منذ فترة طويلة، الكسندر لوكاشينكو في الانتخابات الرئاسية، طبقا لما ذكرته وكالة "بلومبرج" للأنباء اليوم الأربعاء.

وقالت تيخانوفسكايا،التي كانت تتحدث بالإنجليزية في خطاب جديد بالفيديو من المنفى في ليتوانيا ، "قادة أوروبا الكرام، أدعوكم لدعم صحوة بيلاروس".

وأضافت "أدعوكم ألا تعترفوا بتلك الانتخابات المزورة. لقد فقد السيد لوكاشينكو كل الشرعية ، في نظر دولتنا والعالم".

وتابعت أن الانتخابات التي جرت في التاسع من آب/أغسطس، التي زعم فيها لوكاشينكو فوزه بحوالي 80 بالمئة من الأصوات "ليست نزيهة ولا شفافة. النتائج كانت مزورة".

ومن المقرر أن يبحث زعماء الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي الـ27 سبل معالجة أزمة بيلاروس اليوم الأربعاء، فيما تستمر مظاهرات واسعة في الدولة السوفيتية السابقة في أعقاب انتخابات متنازع عليها جرت هذا الشهر.

وكان وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي قد وافقوا بالإجماع يوم الجمعة الماضي على بدء عملية لفرض عقوبات ضد أفراد من بيلاروس، متورطين في انتهاكات لحقوق الإنسان وتزوير الانتخابات. وربما تكون تلك العقوبات موضوعا للنقاش خلال اجتماع زعماء دول الاتحاد الأوروبي، الذي يعقد عبر الانترنت اليوم الأربعاء.

يذكر أن احتجاجات اندلعت في الدولة الواقعة شرق أوروبا، قبل أكثر من أسبوع بعد الانتخابات. وتم اعتقال آلاف المحتجين، فيما زعم الكثير من هؤلاء الذين تم إطلاق سراحهم أنهم تعرضوا لسوء معاملة في الحجز.