الصفدي لعريقات: الاحتلال أساس الصراع وزواله السبيل الوحيد لتحقيق السلام

أريحا- "القدس" دوت كوم- أكد وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي اليوم الثلاثاء، أن إعلان إسرائيل وقف الضم والتزام حل الدولتين الذي يضمن تجسيد الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران ١٩٦٧ يشكل المتطلب الأساس لإيجاد أُفق سياسي لحل الصراع والتقدم نحو السلام العادل والشامل.

وأكد الصفدي، خلال محادثات مع أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية الدكتور صائب عريقات، أن الاحتلال هو أساس الصراع، وأن زوال الاحتلال وفق حل الدولتين على أساس قرارات الشرعية الدولية والاتفاقات الموقعة ومبادرة السلام العربية هو السبيل الوحيد لحل الصراع وتحقيق السلام العادل.

بدوره، أكد عريقات تثمين دولة فلسطين قيادة وشعباً لمواقف المملكة الثابتة ودورها الرئيس الذي يقوده الملك عبد الله الثاني في دعم الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة، خصوصاً حقه في الحرية والدولة المستقلة ذات السيادة والقابلة للحياة.

كما أكد أهمية الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس في حماية المقدسات والحفاظ على هويتها العربية الإسلامية والمسيحية والوضع التاريخي والقانوني القائم.

وشدد عريقات والصفدي على ضرورة تكاتف الجهود الدولية للقيام بتحرك فاعل لرعاية وإطلاق مفاوضات للتوصل إلى حل الدولتين وفق القانون الدولي، وحذرا من أن بديل ذلك هو تعميق الصراع ونسف كل فرص تحقيق السلام العادل الذي يشكل ضرورة إقليمية ودولية.

واستعرض الصفدي وعريقات التطورات المرتبطة بالقضية الفلسطينية، وأكدا استمرار التشاور والتنسيق تنفيذاً لتوجيهات الملك والرئيس محمود عباس.