تقرير: تركيا تؤجج التوترات مع الاتحاد الأوروبي بإرسال سفينة أخرى للتنقيب قبالة سواحل قبرص

بروكسل- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- نشرت تركيا سفينة تنقيب في منطقة قريبة من الساحل الجنوبي الغربي لقبرص اليوم الثلاثاء، وهو التحرك الذي من شأنه تأجيج التوترات مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي في شرق البحر المتوسط.

وكانت تركيا استأنفت الأسبوع الماضي، أعمال البحث في مياه متنازع عليها في البحر المتوسط بعد انهيار مفاوضات مع اليونان جرت بوساطة ألمانية، وذلك بعدما وقعت أثينا اتفاقا لتعيين الحدود البحرية مع مصر شبيها بذلك الذي كانت وقعته تركيا مع حكومة الوفاق الليبية.

ووفقا لوكالة "بلومبرج" للأنباء، فإنه بعدما نشرت تركيا سفينة المسح "أوروتش رئيس" جنوب جزيرة كاستيلوريزو اليونانية الأسبوع الماضي، نشرت اليوم سفينة التنقيب "يافوز"، التي ترافقها ثلاث سفن إمدادات بحرية، وذلك تحت حماية من القوات البحرية التركية.

وكان موقع إلكتروني تابع للبحرية التركية نشر السبت الماضي، "ننصح بشدة جميع السفن بعدم دخول المنطقة"، كما أعلن إغلاق منطقة أعمال الأبحاث حتى 15 أيلول/سبتمبر.

تجدر الإشارة إلى أن جزيرة قبرص مقسمة منذ عام 1974 إلى شطرين: جنوبي مستقل ذو أغلبية يونانية وعضو بالاتحاد الأوروبي منذ عام 2004، وشمالي تركي لا تعترف بسيادته إلا أنقرة.