طولكرم: المطالبة بصرف رواتب موظفي مستشفى الهلال

طولكرم- "القدس" دوت كوم- ناقش اجتماع في طولكرم، اليوم، آخر التطورات الخاصة المتمثلة في أزمة قطع رواتب موظفي مستشفى الهلال الأحمر في طولكرم من الإدارة المركزية للجمعية منذ ثلاثة أشهر، حيث يتم حالياً استخدام مرافق الجمعية مركزاً للحجر الصحي لمصابي كورونا في المحافظة بناء على التوافق بين الإدارة المركزية للجمعية والحكومة.

وطالب المجتمعون من ممثلي الهيئات والمؤسسات والفعاليات والقوى رئيس الجمعية د. يونس الخطيب والإدارة المركزية بتحمل مسؤولياتهم، والعمل فوراً لصرف رواتب الموظفين وبأثر رجعي، من أجل تمكينهم من العيش بكرامة، مشددين على أن جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني بطولكرم من الأعمدة الأساسية من مكونات محافظة طولكرم والوطن، وقدمت الكثير للمجتمع الفلسطيني ولا تزال.

وقال فيصل أبو حرب، نقيب العاملين بالجمعية، إنه تم الاتفاق على قيام نقابة بسلسلة فعاليات بمشاركة قعاليات طولكرم من أجل صون حقوقهم الذي يكفله القانون، والعمل على عقد لقاء قريب للفعاليات مع أمين سر وأعضاء اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية للمطالبة بحل الأزمة، والعمل من أجل تطوير الجمعية، وإعادة فتحها من جديد.