مسؤول أمريكي بارز يصل إلى لبنان لبحث الأوضاع إثر انفجار مرفأ بيروت

بيروت- "القدس" دوت كوم- (د ب أ)- وصل بعد ظهر اليوم الخميس إلى بيروت وكيل وزارة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى ديفيد هيل، وتوجه مباشرة برفقة السفيرة الأمريكية دوروثي شيا إلى شارعي "الجميزة" و"مار مخايل" اللذين تضررا جراء انفجار الرابع من آب.

ومن المقرر أن تستمر زيارة هيل إلى لبنان حتى يوم السبت، وسيلتقي خلالها القادة السياسيون ونشطاء المجتمع المدني والشباب.

واستطلع هيل من المتطوعين الموجودين في شارعي " الجميزة و"مار مخايل" لمساعدة المتضررين جراء انفجار مرفأ بيروت، عن المهمات التي يقومون بها .

وأعلن "مشاركة المكتب الاتحادي الأمريكي في التحقيقات بالانفجار في المرفأ، وأنه سيجتمع مع المسؤولين ويطلب منهم إجراء الإصلاحات".

وقال أحد المتطوعين لهيل: "الآن لا توجد حكومة، ونحن الشباب نؤدي عمل الحكومة".

وأضاف: "لهذا السبب أنا هنا، ولهذا السبب اخترت أن أبدأ زيارتي التي تستمر يومين من هنا".

يُشار إلى أن الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت خلاف 171 قتيلاً، وإصابة نحو ستة آلاف آخرين ودماراً هائلاً في المرفأ والمباني المحيطة به وتشريد نحو 300 ألف شخص.