عريقات: الرادع لوقف جرائم الاحتلال هو المحاسبة والعقوبات من المجتمع الدولي

رام الله- "القدس" دوت كوم- أعرب صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عن استنكاره الشديد للممارسات الاسرائيلية بحق المواطنين الفلسطينيين والأرض والممتلكات حيث تستمر سلطات الاحتلال اسرائيل بهدم البيوت والممتلكات الفلسطينية في معظم المناطق بوتيرة متسارعة.

وقال عريقات: إن ممارسات الاحتلال الصهيونية تاتي تمهيدا للضم وخرقاً للقانون الدولي وحقوق الانسان ، وأن المحاسبة والعقوبات من المجتمع الدولي هي السبيل الوحيد لوقف هذه الجرائم.

ولفت عريقات إلى توسع حكومة إسرائيل في الاستيطان وهدم البيوت ومصادرة الاراضي، واطلاق ايادي المستوطنين المجرمين العابثين، ليواصوا حرق الاشجار والمساجد والممتالكات في تناغم بين الحكومة والمستوطنين، لافتاً إلى عدم إنسانية هذا الاحتلال، حيث ينفذ جرائمه دون الاكتراث بفيروس كورونا وجهود دولة فلسطين وحكومتها للحد من انشار هذا الوباء.