ولاية بارانا البرازيلية تسعى للتوصل لاتفاق لإنتاج اللقاح الروسي لفيروس كورونا محليا

ريو دي جانيرو-"القدس"دوت كوم-(د ب ا)-تسعى ولاية بارانا البرازيلية للتوصل لاتفاق لإنتاج اللقاح الروسي لفيروس كورونا محليا.

وأثار إعلان موسكو أمس الثلاثاء عن أنها أول دولة في العالم تسجل لقاحا ضد فيروس كورونا تشكك من جانب البعض على خلفية سرعة موافقة هيئتها التنظيمية على اللقاح، وعدم مشاركة روسيا لبيانات من التجارب السريرية واسعة النطاق.

ونقل التلفزيون البرازيلي عن جورج كالادو ، مدير معهد بارانا للتكنولوجيا القول إنه سوف يتم التوصل لاتفاق بين بارانا وروسيا اليوم الأربعاء.

وأضاف أنه من المحتمل إجراء دراسات المرحلة الثالثة، التي سوف تشهد اختبار اللقاح على مجموعة أكبر من المواطنين، في البرازيل.

ومن المرجح أن يكون اللقاح متاحا في النصف الثاني من عام 2021 .

وقال اسيف، القنصل الروسي في مدينة كوريتيبا، عاصمة الولاية، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.ا) " سوف نعمل على مراحل".

وأضاف" التعاون الفني والعلمي يفتح الباب أمام احتمالية إجراء اختبارات اللقاح وإنتاجه هنا من أجل الشعب البرازيلي".

ويشار إلى أنه يجب أن يتوافق اللقاح الروسي مع قواعد السلطات الصحية في البرازيل لكي يتم استخدامه.