الاحتلال يحتجز مسنتين من سلفيت خلف جدار الفصل العنصري

سلفيت- "القدس"دوت كوم- احتجزت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الثلاثاء، مسنتين من بلدة الزاوية بمحافظة سلفيت وهما بالسبعينيات من عمريهما، لساعات خلف جدار الفصل العنصري.

ووفق بيان لمحافظة سلفيت، فقد فتحت قوات الاحتلال بوابة الواد الشمالي "مجين دان" قرب مستوطنة "القناة" المقامة على أراضي سلفيت، والسماح للحاجتين المزارعتين حمده وجزيلة شقير بالعودة إلى منازلهن في بلدة الزاوية، وذلك بعد احتجازهن لساعات المساء من قبل جنود الاحتلال خلف الجدار المقام على أراضي البلدة.

وأكد المحافظ كميل وقوف محافظة سلفيت الدائم إلى جانب أبناء المحافظة ومزارعيها، وقال: "إن ممارسات الاحتلال ومحاولاته الدائمة لثني الأهالي عن الوصول إلى أراضيهم وعرقلة تنقلهم لن تجدي وسنكون لها بالمرصاد".

وكانت محافظة سلفيت تلقت مناشدة عبر شبكات التواصل الاجتماعي للتحرك الفوري لمساعدة المزارعتين من خلال المؤسسات الدولية ذات العلاقة، وتم ذلك على الفور.