وزارة الثقافة تنعى الكاتب نافذ أبو حسنة

رام الله- "القدس" دوت كوم- نعت وزارة الثقافة في بيان لها الكاتب الفلسطيني نافذ أبو حسنة الذي وافته المنية اليوم الإثنين في بيروت عن عمر 59 عاماً.

وتتقدم الوزارة ممثلة بوزيرها الدكتور عاطف أبو سيف وجميع العاملين بالوزارة بخالص التعازي وأصدق المواساة من عائلة الراحل، ومن رفاقه وأصدقائه الكتاب والأدباء والإعلاميين، سائلين الله عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته.

يذكر أن الراحل نافذ أبو حسنة سياسي وكاتب وإعلامي فلسطيني، ولد في غزة العام 1961، غادرها وعائلته صغيراً نتيجة نكسة حزيران العام 1967، متزوج وله أربعة أبناء، درس في جامعة دمشق وتخرج منها في العام 1983.

كتب المقالات الثقافية والسياسية والأدبية في العديد من الصحف والدوريات العربية. عمل منذ العام 2010 مديراً تنفيذياً لقناة فلسطين اليوم.

لديه العديد من المؤلفات الأدبية والروائية والثقافية:

رواية مقام البكاء، صدرت في العام 2000.

رواية عسل المرايا، صدرت في العام 2015.

كتاب جغرافية الاستيطان ووهم الدولة.

كتاب الأحزاب الصهيونية العلمانية والدينية في إسرائيل.

كتاب خالد الفاهوم يتذكر، سيرة ذاتية.

كتاب أملاك المغاربة في فلسطين.