أبرز شركة صلب هندية تعجل من خططها لإصلاح أعمالها في أمريكا

نيودلهي-"القدس"دوت كوم-(د ب أ)- يعمل وباء كورونا على التعجيل بخطط أبرز شركات تصنيع الصلب الهندية، التي تهدف إلى إصلاح عملياتها الخاسرة في الولايات المتحدة، بحسب ما ذكرته وكالة "بلومبرج" للانباء اليوم الاثنين.

وقد حددت شركة "جيه إس دبليو المحدودة للصلب" خططا قبل عامين لاستثمار مليار دولار أمريكي لتوسيع وجودها عالميا. وقد تم تقييد تلك الخطة بسبب الانكماش الاقتصادي والتعريفات الجمركية التي فرضها الرئيس الامريكي دونالد ترامب على الواردات، إلى جانب تدهور الأوضاع في ظل تفشي فيروس كورونا.

ويقول بارث جيندال، مدير العمليات الأمريكية للشركة، إن "جيه إس دبليو المحدودة" ستقضي هذا العام في عمل "إصلاح هيكلي" لمنشآتها، حيث أدى الوباء إلى تسجيل "أدنى أسعار للصلب في الولايات المتحدة خلال العقد الأخير".

وقد أوقفت شركة الصلب الهندية العمل بمصنعها في أوهايو، للبدء في رفع مستوى فرن القوس الكهربائي الخاص بها، كما تخطط لاستئناف الإنتاج في المنشأة في شهر آذار/مارس. كما أغلقت ماكينة الأنابيب الخاصة بها في باي تاون، لإصلاح المعدات، وتخطط لتحسين العمليات وتشغيلها أوتوماتيكيا من أجل خفض التكاليف.